لقوانين الأخلاقية



تلتزم ELI بــبيان NAFSA للمبادئ الأخلاقية الذي الهدف منه تأكيد الإحترافية و الإنصاف في معهدنا.

و تكون القوانين الأخلاقية كالتالي:

الدور والهدف من المبادئ الأخلاقية

نحن، المدرسون الدوليون، نعلن إلتزامنا بالبيان التالي للمبادئ الأخلاقية و للعمل على:

  • مساعدة المدرسين الدوليين في مفاوضات المسؤوليات التنافسية، المطالب، و الإهتمامات في حين يسعون لصناعة قرارات أخلاقية في بيئات معقدة و متعددة الثقافات.
  • إلهام المدرسين الدوليين لصبّ كل عملهم بمبادئ و ممارسات أخلاقية.
  • التقدم في تطور التعليم الدولي كمهنة و تقوية البعد الأخلاقي في التوعية، البحث، و التدريب الإحترافيين.
  • مساعدة المحترفين و معاهدهم على صناعة القرار في الإدارة، الدعم، و الحكم على البرامج و الخدمات.
  • التركيز على الإلتزامات الأخلاقية المتضمنة في العلاقات المحيطة بالتعليم الدولي.
  • توسعة و تعميق المحادثات بشأن الممارسات الأخلاقية و الإحترافية في التعليم الدولي

بيان 
NAFSA عن المبادئ الأخلاقية
 
سوف نحافظ على أكبر مستوى من
 النزاهة
 في جميع عملياتنا الاحترافية، و نتعامل الآخرين بصدق و إنصاف، و نطيع الإلزامات الخاصة بنا، و نتصرف دائماً بطريقة  حيث نكون محل الثقة التي وضعها الآخرون بنا.

احترام القانون

سوف نتّبع جميع القوانين و اللوائح، و ننصح الطلبة و الباحثين بعناية فيما يتعلق بهذه القوانين و اللوائح. و سنسعى لتقديم المساعدة و النصح المناسبين عندما تبدو اللوائح متناقضة، غامضة، أو مشوشة أو عندما يكون الوضع خارج عن دورنا أو إمكانيتنا.

الجودة

سوف نسعى جاهدين باستمرار لتقديم برامج وخدمات عالية الجودة و ذات وقيمة تربويا كبيرة. وسوف نقوم بتقييم ومراجعة عملنا بانتظام من أجل تحسين تلك البرامج والخدمات وسنسعى إلى و نتبنى ممارسات مثالية.

الكفاءة

سوق نقوم بعملنا بأعلى درجات الكفاءة و الاحترافية، و نسعى باستمرار لاكتساب التدريب و المعرفة الضروريين لنقوم بذلك. سيمتد التزامنا بالكفاءة الإحترافية إلى ممارسة رقابة شاملة على البرامج و المواضع الخارجية. من خلال التخطيط الدقيق ووضع وتنفيذ السياسات المناسبة، وسوف نبذل قصارى جهدنا لضمان سلامة وأمن ونجاح الطلاب والموظفين وأعضاء هيئة التدريس، والعلماء.

التنوع

قولاً و فعلاً، سوف نحترم كرامة وقيمة جميع الناس ونكون منتبهين و مستجيبين بشكل صحيح للمعتقدات والالتزامات الثقافية للآخرين. في تخطيط وتطوير وتنفيذ البرامج والخدمات سوف نشارك باحترام مع تنوع الشعوب ووجهات النظر. وسنسعى جاهدين لضمان أن تعكس برامجنا تنوع مؤسساتنا وأهدافها التعليمية.

الشفافية

سوف نظهر المستوى المناسب من الشفافية في التعامل مع الأفراد والمنظمات. وبالتعاون مع المؤسسات والأفراد الآخرين سنمضي قدماً على أسس المساواة والتبادل. وستجري المعاملات مع مقدمي الخدمات والخدمات الخارجيين مهنياً، مع الحفاظ دائماً على صالح الطلاب في المقام الأول، والكشف عن أي تضارب محتمل في المصالح. وسوف نزوّد أعضاء هيئة التدريس، الموظفين، الطلاب والعلماء بالمعلومات التي يحتاجونها لاتخاذ قرارات جيدة حول مشاركة البرنامج وتسهيل تعديلها حسب المواقع والثقافات حيث سيدرسون أو يعملون.

الوصول

في تخطيط وتطوير وتنفيذ برامجنا، سنسعى جاهدين لضمان أن تكون في متناول جميع الأفراد المؤهلين، و نبذل قصارى جهدنا لضمان أن التعليم الدولي متاح لجميع الذين يرغبون به ويمكنهم الإستفادة منه.

الإستجابة
سوف نحافظ على التواصل المفتوح و الذي يمكن الوصول إليه بسهولة مع الأفراد في برامجنا وخدماتنا ومع شركائنا المؤسساتيين. وهذا يشمل تزويد الطلاب بمستوى مناسب من الدعم على أساس العمر، الخبرة، القدرة اللغوية، والوضع.

واضعين هذه المبادئ في اعتبارنا باستمرار، سنعمل على توسيع وتحسين التعليم الدولي بجميع أشكاله وعلى جميع المستويات، بما في ذلك الدعوة إلى البرامج والسياسات والأنظمة والقوانين التي تعكس هذه المبادئ. بالإضافة إلى ذلك، سنعمل بقوة على تحقيق هذه المبادئ في سلوكنا الشخصي والمهني، في جميع أنحاء مؤسساتنا، وفي المنظمات التي نحن التابعون لها.

في الثامن و العشرين من شهر مارس 2009 ، وافق مجلس الإدارة على التوصيات التي قام بها اتحاد المبادئ التوجيهية للأخلاقيات لاعتماد بيان NAFSA للمبادئ الأخلاقية، ضمن إطارعمل أخلاقي للمعلمين الدوليين.

This post is also available in: الإنجليزية الفيتنامية البرتغالية ،البرازيل الأسبانية الصينية المبسطة الكورية الإيطالية